ثقافة وفنون

العرفج يستعرض تجربته في كتابة الـ 300 حرف لجوال “أنحاء”

(أنحاء) – خاص : –

استعرض الكاتب أحمد العرفج تجربته في كتابة المقالات القصيرة، وخص بذلك ما يكتبه لجوال أنحاء، مؤكدا أنها تَجربة جَديدة يخوضها في عَالَم الكِتَابَة، وهي تَجربة مُحبَّبة إلى نَفسه؛ وقال “طَلبوا منِّي أن تَكون المَقَالة بمقدَار (300) حَرف، ولَيس 300 كَلِمَة أو يَزيد، كَما هو الحَال في جريدَتنا الغرّاء “المدينة”، التي تَقسو عليَّ في هَذا العَدَد مِن الكَلِمَات”.

وقال في مقال كتبه في صحيفة المدينة حمل عنوان “حتى الكتابة تدركها الغرابة” حول تجربة الكتابة لجوّال “أنحَاء”، : “المَقَالة عبَارة عَن ست جُمَل، يَقرأها الإنسَان في جوّاله؛ وهو عند إشَارة مِن إشَارات المرور في مَدينة “بريدة”، التي لا تَطول عَن خمسين ثَانية، بينما في إشَارات جُدَّة -بضم الجيم- ومَع الزّحام الشَّديد، فأنتَ تَستطيع أن تَقرأ سَبع مَقالات؛ مِن تِلك التي أكتُبها في جريدة “المَدينة””.

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

تعليق واحد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق