21 يوليو 2018 مـ / موافق 8 ذو القعدة, 1439 هـ


في عراك القاطرات.. نام لوكاكو فطار بها أومتيتي!!

أنحاء – متابعات : ــ

أحداث عجيبة شهدتها مواجهة فرنسا وبلجيكا في نصف النهائي لكأس العالم ،، ابرزها تحول المدافع الفرنسي العملاق اومتيتي الى مهاجم بتسجيله للهدف الوحيد في اللقاء،، مقابل تحول المهاجم البلجيكي العملاق لوكاكو الى مدافع فرنسي وساهم بسرحانه وخروجه من اجواء المباراة في حرمان بلاده من تسجيل اي هدف رغم امكانية احرازه لهدفين على الاقل،، لتطير فرنسا الى النهائي بانتظار المنتصر من انجلترا وكرواتيا.

المباراة بشكل عام لم ترتق لمستوى التشويق المنتظر بل كانت حذرة تكتيكية متقنة سيطر البلجيك في البداية ثم استعاد الفرنسيون زمام المبادرة ولكن دون فرص حقيقية من الفريقين حتى انتهى الشوط الاول بلا اهداف.

في الشوط الثاني غير الهدف المبكر من مجريات اللقاء وهاجم البلجيك بشراسة غير ان لوكاكو كان مراقبا بشدة وحتى عندما تصله الكرة يفقدها بسهولة فبدا وكأنه خارج اللقاء تماما،، بينما كان فاران واومتيتي يحكمان السيطرة على اي محاولة من هازارد وديبروين وويتسل.. في المقابل كان جريزمان وامبابي يرتدون بسرعة غير ان جيرو كان وضعه مشابها للوكاكو.

الحارسان ابدعا في انقاذ عدد من الاهداف .. وخاصة كورتوا الذي حرم الفرنسيين من اهداف محققة في الدقائق الاخيرة لتخرج بلجيكا من المونديال بعد اداء ممتع وعروض شيقة .. في حين طار الفريق الاقوى الى النهائي وترك للبلجيك متعة الاداء الجميل.