17 نوفمبر 2017 مـ / موافق 28 صفر, 1439 هـ


خالتي قماشة : المرأة أكثر انضباطا من الرجل وبعض المدارس تزيد الرسوم لأنها تستخدم الايميل

(أنحاء) – حوار – خضراء الزبيدي : ــ

عرفت عبر تويتر بـ “خالتي قماشة”، اعتبرت نفسها خليفة لشخصية “خالتي قماشة” بنسخة سعودية، هي في الواقع مديرة مدرسة صارمة، عفوية كثيرا، تغريداتها تتميز بالعقلانية.

تحدثت في حوارها مع “أنحاء” عن التعليم ومشاكله والعديد من وجهات النظر.

بطاقتك الشخصية .. ما تحبين أن يعرفه الناس عنك؟

‏خليفة لشخصية خالتي قماشة، بنسخه سعودية وليست كويتية، والأكيد أني لست الفنانة القديرة حياة الفهد.

“ياليت تضعون تحت هالمعلومتين سطر”.

متى كان دخولك تويتر؟

أكتوبر 2011 دشنت حساب خالتي قماشة.

هل تملكين حساب آخر باسم صريح ؟

بداية 2010 كان لي حساب باسمي الصريح وصورتي وبعد ١٠ شهور تقريباً أغلقته.

ماذا غير فيك تويتر؟

أشياء كثيرة، أهمها أني أصبحت أكثر تقديراً وإمتنان للتربية الطيبة التي نشأت فيها ولمستوى الوعي والتقبل في عائلتي.

مغردين تحرصين على قراءة تغريداتهم؟

كثير من الشخصيات مميزة وأجدها موجودة في قلب الحدث لكن تحديدها صعب.

أكثر المتابعين الذين يثيرون الضحك عندك (دمهم خفيف)؟

أيضاً كثير لأنه من الممكن الشخص المعتاد عليه يكون جاد يكون في موضوع ثاني هزلي وخفيف دم “فلا تورطوني بأسماء أخاف أنسى أحد” كلهم حلوين وطيبين وبنحبكم.

برأيك ماذا أضاف لنا تويتر ووسائل التواصل الاجتماعي وماذا أخذت منا؟

أضاف مساحة كبيرة من التعبير والتواصل مع العالم الخارجي، وزاد البعد والمساحة في مجتمعاتنا الصغيرة.

‏رأيك في؟

‏سناب تشات…. أعتقد أني محملته حتى أحدثه بس.

‏فيسبوك…. لم أتعامل معه.

‏انستجرام….  عندي حسابين والاثنين لي أكثر من سنه لم أدخلهم.

‏واتساب….  تطبيق مزعج لابد منه.

كيف يراك متابعوك جادة ساخرة.. الخ؟

أعتقد أنني كل شيء، جادة وساخرة ومزعجة و”بثره” وبنك المعلومات وخالتي قماشة.

الأكيد أن كل شخص له رؤية للحساب.

وأتمنى أن لا يتعامل مع الحساب حسب رؤيته.

برنامجك اليومي في رمضان؟

ماشي بالبركة بحكم لخبطة النوم لكن الثابت فيه النادي واجتماع القهوة وضومنة أمي.

برنامج تحرصين على متابعته برمضان؟

لا أتابع برامج بمعنى كلمة متابعة لكن ممكن أتابع بالمعية مع الجالسين وسيلفي هو المتربع في رمضان أما إذا كان الريموت مع أمي فأنا أتابع مع أم محمد – الله يحفظها – مسلسلاتها “متابعة إجبارية” وغصب أتفاعل لأنه ممكن أن تباغتني بسؤال “شفتي وش قال أو وش سوى فلازم أكون محضره نفسي”.

وجبتك المفضلة في رمضان؟

هي ليست مفضلة لكن هي الدائمة شوربة الكرفس “أحاول أنقذ ما يمكن إنقاذه”.

هل تهتمين بقراءة البايو؟

جداً وكأنها بطاقة تعريف للشخص.

هل ترين البايو الموجود في صفحتك يمثلك؟

جداً جداً.

البلوك التويتري يعارضه البعض ويتفاخر به البعض الآخر ما موقفك منه؟

أحبه جداً وكثيراً ما أستخدمه لدرجة ‏‏سألت “إذا أحد يدل بيت جاك دورسي ‏برسله حافظة جريش ومرقوق” تعبيراً عن شكري وامتناني له على خاصية البلوك.

هل تعمدين لاتخاذ خط معين في التغريدات أم تغردين بتلقائية؟

لا ليس هناك ترتيب لأفكار التغريدات أو محتواها إلا لو كانت توجيهية بحسب طبيعة عملي.

فنانك المفضل؟

طلالية الهوى دائماً وأبداً أبو عبدالله صوت الأرض صوت لن يتكرر رحمة الله عليه.

مع حبي لرباب وميادة و وردة وعبدالكريم وهذا الجيل من النخبة.

ما رأيك في الحراك التويتري؟

جميل يعطيك إنطباع عن حركة المجتمع والأفكار السائدة فيه من ردود الأفعال بغض النظر إن كنت مؤيدة أو معارضة لها.

لكن تعرفك على كثير من العقول والشخصيات المشاركة لك في الحياة.

أمام الأحداث ذات الجدل هل ترى من الأفضل إصدار الرأي مباشرة ام التروي وقراءة الحدث ثم التعليق عليه؟

حسب الحدث نفسه بعضها تكون واضحة تماماً والقصة مكتملة وبعضها أحتاج أفهم أكثر حتى أستطيع أبني رأي وبعضها مع معرفتي الكاملة بأحداثها لكن ليس لدي رأي فيها.

يرى البعض أن تأخر الرأي عن التعليق على الحدث قد يفقد الرأي قيمته بعد تشكل الرأي العام .. ما رأيك؟

ممكن لكن ليست شرط على كل موضوع أقول رأيي بعض الأحيان أكتب رأيي بدون هاشتاق لأن الفكرة في النهاية رأيي ووجهة نظر.

الجاد في مقابل الساخر من تعتقد أنه الأعلى كعبا في تويتر؟

الساخر.

يلاحظ تدني مستوى الحوار في تويتر بعد أن أصبح بعض المغردين  يتبادل السباب والشتائم مع معارضيه .. هل أصبح من الصعوبة الحفاظ على مستوى حوار لا يهبط لرمي البعض بأقذع الألفاظ؟

المشكلة أننا وصلنا لمرحلة مخيفة من التخوين والتشكيك بالمقاصد والنوايا وبناء ردة فعل على “توقع نية” فيتحول النقاش عوضاً من كونه تبادل أراء وأفكار إلى إتهام ودفاع عن النفس من هذه التهم أو جدل سقيم من السخرية على أحد الأطراف.

أما السب والشتم فحيلة السفيه وهنا نشكر الأخ الفاضل “جاك دورسي على نعمة البلوك”.

اشتهر المجتمع بالتصنيفات أين تضعين نفسك في أي تيار إسلامي، ليبرالي… سم تيارك حتى لو من اختراعك؟

 تيّار مبارين الساس‏.

هل تحتاج المرأة إلى ولي أمر طيلة حياتها؟

المرأة نصف المجتمع وهي عضو أساسي في تربية النصف الأخر، وعضو فعال في سير عجلة التنمية فضلاً عن وجود نساء مع هذه الفاعلية في المجتمع قائمات بأنفسهن وحياتهن من الألف إلى الياء لعدم وجود الرجل في حياتها الصغيرة ولابد من تدخل عم أو خال فطبيعي أنها لا تحتاج لولي أمر طيلة حياتها.

ما الأفضل التعليم الحكومي أم الأهلي؟

ليست أفضلية لكنها مميزات، الحكومي يتميز بأشياء غير موجودة في الأهلي والأهلي يتميز بأشياء غير موجودة في الحكومي‏.

ما أبرز المشكلات التي تواجهها المدرسة مع الطالبات؟

الطالبة نفسها ليس لديها مشاكل كل ما تمر فيه من تقلبات موافق للمرحلة العمرية لكن تختلف بإختلاف شخصيتها.

أغلب المشاكل نواجهها من بعض الأهالي اللذين يوصلون للطالبة بشكل مباشر أو غير مباشر أن الدراسة غير مهمة أو أنك تدرسين “بفلوسك” فتبدأ تتعامل مع المدرسة والمعلمة على أن راتبك من عندي أو بحكم أن ابنتي تدرس في مدرسة أهلية فكل شيء عليكم ، تجد البعض يطالب بتقليل الحصص والبعض يطالب بتقليل الواجبات والبعض يطالب بحذف مناهج أو يشجب ويستنكر كيف أهلية وما “تدفون” الطالبات !؟

وبعضهم يرسل وجهة نظره في هذه الأمور أو غيرها مع بنته “الطالبة”.

طبعاً كلامي على الأهليات فقط.

ماذا ينقص تعليمنا؟

سأروي لك قصة حدثت معي قبل سنوات، جاءتنا طالبة منقولة من أحد الدول العربية وبعد معادلة الشهادة أصبحت في صف معين، بعد أسبوعين تقريباً جاءت الأم وقالت عفواً أريد أن اتأكد من المناهج لأن ابنتي درست هذه المناهج قبل سنتين كيف تكون بهذا الصف، وتساءلت هل هناك “خربطة” بالكتب؟

بمعنى أن المنهج هذا يُدرس لمرحلة عمرية أصغر من عمر بنتها في دولتها.

للأمانة استفزني الموضوع جداً.

يقال بأن المرأة في سلك التعليم أكثر انضباطا من الرجل فيما يخص الالتزام بوقت العمل .ما رأيك؟

‏إذا كان لديها سواق خاص فهو صحيح بنسبة ١٠٠٪‏.

وإذا متعاقدة مع سواق أو أحد من أهلها يقوم بايصالها فهو صحيح بنسبة ٨٠٪‏.

كيف يتم التعامل مع قضايا التجاوز من المراهقين في المدارس فيما هو ليس من صلاحياتكم؟

تتحول لإدارة التوجية والإرشاد في مكتب التوجيه التابعة له المدرسة.

أمام عدم اختلاف المناهج الدراسية أو الإضافة العلمية الفعلية في المدارس الأهلية كما يحدث في الخارج ماذا تقدم المدارس الأهلية لتستحق قسطا كبيرا من راتب العائلة السنوي؟

البعض تعتمد تكثيف مناهج، والبعض زيادة أنشطة وحصص، والبعض زيادة مناهج مثل الفرنسية، والبعض لا شيء، تجده يزيد الرسوم لأنه أصبح يستخدم البريد الإلكتروني في التواصل مع الأهالي عوضاً عن الورق!!

وهنا أتمنى من الوزارة رفض زيادتهم بما أنه لا يوجد  سبب منطقي و واضح ومفيد للطالبة أولاً و الموظفة ثانياً، لأنه ممكن يكون ضغط بزيادة أعمال بدون زيادة أو تغيير في الراتب ويصبح الحال كأنها تجارة.

“البويات” ما رأيك بالظاهرة وكيف تتعاملون معها في المراحل المختلفة؟

هناك مراحل عمرية للطالبة تكون متذبذة في تكوين شخصيتها ففي يوم تحب وتكره أكثر من شخصية وفي يوم تقلد أكثر من شخصية.

من الطبيعي أني لا أحب أنها تتنازل عن أنوثتها لكن لاأحب التعامل معها بقوة وقسوة مثل الفصل أو الطرد لأن سن صعب عليها هي نفسها محتارة بنفسها وممكن تستمر على وضع معين حتة تبين للجميع أنها مقتنعة بقرارها وأنها واثقة من نفسها وتقدر تكون هذه الشخصية.

مهمة المدرسة والأهل تصحيح المسار باللين بعيداً عن أسلوب الإستهتار و التهميش وكسر النفس أو القوة لأنه ستكون نتائجها عكسية ولا تفيد أحد.

طبعا كلامي بعيد عن اللاتي عندهم مشاكل هرمونية أونفسية.

الأم العاملة هي ضياع للمنزل ام إستقرار له ما هي عيوبه ومحاسنه؟

بالعكس أرى ذلك إستقرار لأنه سيكون وقتها موزع بشكل يتناسب مع جميع الإلتزامات بيت وزوج و أطفال و وظيفة وفي النهاية هي قدرات فالبعض عندها المقدرة أنها تجمع بين متطلبات العمل والبيت والبعض الآخر لا.

نشاهد مقارنات بين التعليم هنا وأماكن أخرى من العالم انتشر مقطع مؤخرا للتعليم في فنلندا احد اكثر الدول تقدما في التصنيف العالمي للتعليم العام ما رأيك بمثل هذه المقارنات ‘هل الأساليب التعليمية لديهم متفوقة فعلا؟

إذا كان كلامنا تحديداً على الأساليب فنعم.

تابعت طريقة التدريس في إحدى الدول ، هناك مساحة للنقاش حتى على الدرس وأهميته في حياة الطالب.

رأي الطالب غير مهمش حتى وإن كان فكرته غير واضحة أو بدون هدف.

وهنا ممنوع الكلام حتى لو انتهى الدرس أو “تكلموا من غير صوت!!”

لا أعتقد أن هناك ما يمنع أن الطالبة تسأل المعلمة عن أهمية الدرس والمنهج أو تسأل عن فكرة مرتبطة ولو من بعيد بالدرس.

طبيعي كلامي بعيد عن التعميم لكنه الأغلب.

 أذكر أني حضرت درسا في فصل رياض أطفال وكان عن وسائل المواصلات في الحج وسأل أحد الأطفال “ليه مانروح الحج بصاروخ بدال الطيارة أو السيارة ” فقالت المعلمة الصاروخ يودينا للفضاء.

في اليوم الثاني مع مروري الصباحي على المباني وجدت المعلمة  تعرض على الأطفال عرض بوربوينت و تعرفهم على الصاروخ و رائد الفضاء و الكواكب القريبة من الأرض.

لمسة أسعدتني كثيرا ، شكرتها جداً واحببت عملها جداً جداً وإخلاصها ومتأكدة أن فيه مثلها كثير في المدارس لكن يحتاجون دفعة شكر.

فأشكر الجميع من أعرفه أو لا أعرفه، أشكركم على إخلاصكم وأتمنى نكون مثلكم.

المعلم السعودي لديه منهج جميل حسب تصنيف البعض لكنه أمام قدرات تدريس غير متوافقة مع هذه المناهج أو لم تستطع أن تطور نفسها لتواكب التطور في المناهج المكتوبة؟

التعليم يحتاج مناهج قوية وشخصيات تعليمية متميزة معطاءة وطُرق تدريس جذابة ومبتكرة.

بمعنى لا ينفع مع التطور التكنلوجي الذي وصل له العالم والمستوى الحواري بين أفراد المجتمع أن تكون طريقة التدريس نفس طرق تدريس قبل عشرين سنة الأجيال مختلفة تماماً.

 نحتاج قوة في المناهج وطرق تدريس مختلفة تنمي العقل أكثر وتُخرج لنا شخصيات قوية واعية حوارية.

كلمة أخيرة..

كلن بعقله راضي