22 يناير 2017 مـ / موافق 24 ربيع الأولI, 1438 هـ


فيديو | مواطن يروي مأساة فقدان زوجته بسبب خطأ طبي .. ويؤكد :لا أريد دية ولكن القصاص

(أنحاء) – متابعات :-

طالب مواطن الجهات المختصة بمحاسبة طبيب تسبب في وفاة زوجته قبل نحو 7 أشهر، على خلفية خضوعها لعملية “طفل أنابيب” انتهت بثلاث جلطات قاتلة ،بأحد المستشفيات الخاصة في جدة.

وقال المواطن إن الجهات المختصة حملت الطبيب مسؤولية الخطأ بنسبة 100%، مؤكداً أنه لا ينتظر مقابلا لرحيل أعز ما يملك، ولكنه يريد فقط القصاص.

وروى المواطن كيف تحول حلم زوجته (29 سنة) بإنجاب بمولود يملأ حياتهما ، إلى رحلة علاج قاتلة فبعد 13 عاما من زواجه لم يتحقق حلمهما هو وشريكة حياته فتوجها إلى عيادة طبية شهيرة متخصصة في علاج العقم، بعد أن جمعا تحويشة العمر من أجل طفل أنابيب وحقن الطبيب الاستشاري زوجته بإبر قال إنها تنشط وتكبر البويضات، فعل ذلك دون فحوصات أو تحاليل مسبقة كما يقول فأصيبت أنوار بمضاعفات وتدهور في صحتها ولم يبذل الطبيب أي جهد لإعادة الأمور إلى نصابها.

وأضاف أن زوجته دخلت في غيبوبة مفاجئة وتم نقلها سريعا إلى مستشفى حكومي في مكة المكرمة وشخص الأطباء بجلطتين في المخ وثالثة حادة في الرئة، ولم يعد المخ يستجيب، وأصبحت تحت التنفس الصناعي حتى فارقت الحياة بعد معاناة استمرت عشرة أيام وفارق الحياة أيضا حلمها الكبير بإنجاب مولود، حسب “عكاظ”.

وأشار إلى أنه تقدم بشكوى ضد الطبيب إلى وزارة الصحة فخلصت لجنة تحقيق إلى إدنة الطبيب المعالج وحملته نسبة 100% مما حدث لزوجته ،مطالباً وزارة العدل ووزارة الصحة إيقاع الجزاء الرادع في من تسبب في وفاة زوجته، لافتا أن الطبيب المعالج منع من السفر، لكنه مازال مهماته كطبيب وكأن شيئا لم يحدث .

 

إضافة تعليق