24 مايو 2017 مـ / موافق 28 شعبان, 1438 هـ


الأمير محمد بن نايف يعقد جلسة مباحثات رسمية مع ولي العهد بمملكة البحرين

الرياض – واس :-

بحث صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن نايف بن عبدالعزيز ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية مع أخيه صاحب السمو الملكي الأمير سلمان بن حمد آل خليفة ولي العهد نائب القائد الأعلى النائب الأول لرئيس مجلس الوزراء بمملكة البحرين العلاقات الأخوية بين البلدين الشقيقين وسبل دعمها وتعزيزها في المجالات كافة بما في ذلك سبل تعزيز مسارات التعاون الأمني القائم بين البلدين خاصة فيما يتعلق بمكافحة التطرف ومحاربة الإرهاب.

جاء ذلك خلال جلسة المباحثات الرسمية التي عقدها سمو الأمير محمد بن نايف بن عبدالعزيز مع أخيه سمو الأمير سلمان بن حمد آل خليفة في الرياض اليوم.

كما جرى خلال جلسة المباحثات استعراض ومناقشة آخر مستجدات الأوضاع على الساحات الخليجية والعربية والدولية والجهود المبذولة تجاهها وموقف البلدين الشقيقين منها.

حضر جلسة المباحثات صاحب السمو الملكي الأمير عبدالعزيز بن سعود بن نايف بن عبدالعزيز مستشار سمو وزير الداخلية، ومعالي وزير الدولة عضو مجلس الوزراء الدكتور مساعد بن محمد العيبان، ومعالي وزير الدولة عضو مجلس الوزراء الأستاذ محمد بن عبدالملك آل الشيخ، ومعالي وزير الدولة للشؤون الخارجية الدكتور نزار عبيد مدني، ومعالي مدير عام المباحث العامة الفريق أول عبدالعزيز بن محمد الهويريني، ومعالي رئيس الاستخبارات العامة الأستاذ خالد بن علي الحميدان.

فيما حضرها من الجانب البحريني سمو الشيخ محمد بن مبارك آل خليفة نائب رئيس مجلس الوزراء، وسمو الشيخ ناصر بن حمد آل خليفة ممثل جلالة الملك للأعمال الخيرية وشؤون الشباب رئيس المجلس الأعلى للشباب والرياضة رئيس اللجنة الأولمبية البحرينية، ومعالي الشيخ راشد بن عبدالله آل خليفة وزير الداخلية، ومعالي الشيخ خالد بن أحمد آل خليفة وزير الخارجية، ومعالي الشيخ أحمد بن محمد آل خليفة وزير المالية، ومعالي الشيخ محمد بن خليفة بن أحمد آل خليفة وزير النفط، ومعالي وزير المواصلات والاتصالات كمال بن أحمد محمد، ومعالي وزير الصناعة والتجارة والسياحة زايد بن راشد الزياني، ومعالي الشيخ حمود بن عبد الله آل خليفة سفير مملكة البحرين لدى المملكة.