22 يوليو 2017 مـ / موافق 29 شوال, 1438 هـ


دراسة : انخفاض حاسة الشم للإنسان تعني اقترابه من الموت

(أنحاء) – متابعات : ــ

حاسة الشم لديك ليست فقط للاستمتاع بالروائح الجميلة أو إنذارك بوجود خطر كرائحة حريق، بل قد تكون مفتاحا لمساعدتك على العيش لفترة أطول.

فقد كشفت الأبحاث التي أجرتها جامعة “ستوكهولم” في السويد، على أكثر من 1700 سويدي تراوحت أعمارهم مابين 40 – 90 عاما لمدة 10 أعوام – طلب من المشاركين في بداية الدراسة تحديد 13 رائحة مختلفة – أن احتمال الوفاة للشخص مرتبط بمدى نجاحه في الاختبار، فيما زادت كل إجابة خاطئة من خطر الموت بنسبة 10% خلال فترة الدراسة.

وتسهم النتائج المتوصل إليها – والمنشورة في العدد الأخير من مجلة ” الجمعية الأمريكية لأطباء الشيخوخة”- في زيادة الأدلة على أن اختبار الرائحة يعطي نافذة قيمة على صحة المخ أثناء نموه.

وقال الباحث الأول جوناس أولوفسون، إن النتائج لم تفسر الخرف الذي كان مرتبطا سابقا بفقدان الرائحة، وبدلا من ذلك، كانت مخاطر الوفاة تم التنبؤ بها من خلال فقدان الرائحة بشكل فريد، مشيرا إلى أنه في بحثنا المستقبلي سنحاول تحديد العلميات البيولوجية التي يمكن أن تفسر هذه الظاهرة.

كما وجدت دراسة مثيرة للاهتمام في جامعة “فلوريدا” الأمريكية، أنه قد يكون من الممكن لتشخيص مريض الألزهايمر عن طريق اختبار مدى احتياج الشخص تقريب قطع الفول السوداني على سبيل المثال له حتى يتمكن من معرفة رائحته.

وتوصل الباحثون إلى أن الأشخاص الذين يجدون صعوبة لتحديد نحو 10 روائح مشتركة قد ترتفع بينهم مخاطر الوفاة.