23 نوفمبر 2017 مـ / موافق 5 ربيع الأول, 1439 هـ


النفط يرتفع وسط هبوط حاد في الإنتاج الأميركي بفعل الأعاصير

(أنحاء) – وكالات :-

ارتفعت أسعار النفط اليوم الجمعة مع تضرر إنتاج الخام الأميركي من الإعصار هارفي أكثر من المتوقع، وفي الوقت الذي تتجه فيه العاصفة الأكبر إرما صوب فلوريدا وتنذر بمزيد من التعطل لقطاع البترول.

وبحلول الساعة 0606 بتوقيت جرينتش بلغ سعر خام غرب تكساس الوسيط الأميركي في العقود الآجلة 49.15 دولار للبرميل، بزيادة خمسة سنتات عن سعر التسوية السابقة.

وارتفع خام القياس العالمي مزيج برنت في العقود الآجلة 24 سنتا إلى 54.73 دولار للبرميل، ليظل قريبا من ذروة اليوم الجمعة البالغة 54.79 دولار للبرميل، وهو أعلى مستوياته منذ أبريل نيسان.

وضرب الإعصار هارفي الساحل الأميركي على خليج المكسيك قبل أسبوعين، وهبطت أسعار الخام في البداية بسبب تعطل نحو ربع قطاع التكرير الضخم في البلاد جراء العاصفة، مما خفض الطلب على النفط الخام.

لكن عمليات معالجة الخام تعود مع تعافي قطاع التكرير تدريجيا.

وأثر هارفي أيضا على إنتاج النفط، إذ قالت إدارة معلومات الطاقة الأمريكية إن إنتاج الخام بالولايات المتحدة انخفض نحو ثمانية بالمئة، من 9.5 مليون برميل يوميا إلى 8.8 مليون برميل يوميا.

وقال المركز الوطني للأعاصير الأميركي إن إرما لا يزال إعصارا من الفئة الخامسة، وتصاحبه رياح بسرعة 160-185 ميلا في الساعة (260-295 كيلومترا في الساعة).

وفي أعقاب إرما، يتجه الإعصار هوزيه صوب جزر ليوارد بالبحر الكاريبي والتي دمرها الإعصار إرما، وتصاحبه رياح بسرعة 120 ميلا في الساعة (195 كيلومترا في الساعة).

ومع اقتراب العاصفة كاتيا من ضرب الساحل المكسيكي على خليج المكسيك، تكون هناك ثلاثة أعاصير كبيرة تنشط حاليا في المنطقة.