11 ديسمبر 2017 مـ / موافق 23 ربيع الأول, 1439 هـ


الدبلوماسية “السعودية” تنجح في رفع العقوبات الأمريكية عن السودان

(أنحاء) – وكالات :-

أعلن مسؤولون في الإدارة الأميركية الجمعة أن الولايات المتحدة سترفع جزءاً من عقوباتها الاقتصادية والتجارية الأقسى على السودان، ويعد القرار الأمريكي برفع العقوبات عن السودان تتويجاً للجهود الدبلوماسية التي بذلتها المملكة من أجل تحقيق ذلك.

وكان الرئيس عمر حسن البشير رئيس جمهورية السودان قد أشاد خلال زيارته للمملكة في شهر شوال من العام 1438 هـ، بالعلاقات التي تربط بلاده مع المملكة العربية السعودية ووصفها بأنها متميزة وقوية، كما شكر – وفق بيان للرئاسة السودانية – قيادة المملكة على الجهود التي بذلتها لتحسين العلاقات بين السودان والولايات المتحدة الأمريكية ، وأضاف البيان الذي تزامن إصداره مع زيارة البشير إلى المملكة أنه: “في هذا الإطار واستجابة لطلب قيادة المملكة العربية السعودية وافق الرئيس عمر البشير بالاستمرار في التواصل الإيجابي مع الحكومة والأجهزة الرسمية الأمريكية خلال الفترة القادمة من أجل الرفع النهائي للعقوبات المفروضة على السودان بالإضافة إلى رفع اسم السودان من قائمة الدول الراعية للإرهاب وحل كافة الإشكالات القائمة بين البلدين، وشكر الرئيس قيادة المملكة على تلك الجهود”.

وذكر المسؤولون الأمريكون في نص القرار، أن السودان سيظل على لائحة “الدول الراعية للارهاب” مع بقاء بعض العقوبات الموجهة ضد الخرطوم، وذلك رغم تحقيق النظام السوداني تقدما في ما يخص وقف ارتكاب انتهاكات لحقوق الانسان في الداخل.