20 نوفمبر 2017 مـ / موافق 3 ربيع الأول, 1439 هـ


تطوير الإعلام من خلال الحوار .. في الطائف

بيان الجهني – أنحاء : – 

يعقد مركز الملك عبد العزيز للحوار الوطني اللقاء الوطني التاسع للحوار في الطائف غدا، ويتناول الإعلام وقضاياه المختلفة تحت عنوان "الإعلام الواقع وسبل التطوير – حوار بين المجتمع والمؤسسات الإعلامية".

ويتناول نحو 60 مشاركا ومشاركة عدة محاور حول واقع الإعلام السعودي، والمنطلقات الشرعية والفكرية له، وكذلك الإعلام الجديد ودوره في تشكيل الرأي العام وسبل التطوير التي يمكن أن تعتمد من أجل الإعلام السعودي.

ومن المسؤوليين المشاركين كل من : عبدالرحمن الهزاع وكيل الوزارة لشؤون التلفزيون والمتحدث الرسمي باسم الوزارة ومستشار وزير الثقافة والإعلام وابراهيم بن حمد الصقعوب وكيل الوزارة لشؤون الاذاعة وأحمد بن عيد الحوت وكيل الوزارة المساعد المكلف للإعلام الداخلي ونوال بخش ودلال عزيز ضياء.

ويسعى اللقاء لوضع أهم الأفكار للمنطلقات الشرعية والفكرية للإعلام السعودي ، وتحديد ملامح مؤسسات الإعلام السعودي من حيث التوجه والأهداف ، ودور وسائل الإعلام الجديد التي ساهمت في تشكيل آراء شريحة من المجتمع ، وسلبيات هذا الدور وإيجابياته وأثرها على الأمن الفكري والإجتماعي ، إضافة إلى مناقشة هوية الإعلام السعودي واستشراف مستقبله ووسائل تطويره من كافة الجوانب ، بما يدعم الإنسجام المنشود بين المؤسسات الإعلامية والمجتمع ، والدور المطلوب من كلاهما لتطوير أداء الإعلام السعودي على كافة الأصعدة.

ويهدف اللقاء الوطني التاسع للحوار الفكري بشكل عام إلى دفع حركة الحوار في المجتمع السعودي من خلال توفير البيئة المناسبة لحوار مثمر وفعَّال بين أفراد المجتمع وبين القائمين على المؤسسات الإعلامية الرسمية والخاصة والعاملين فيها لمناقشة واقع الإعلام السعودي وسبل تطوير أداء مؤسساته بما يتماشى مع المنطلقات الشرعية والوطنية للمملكة العربية السعودية ومتطلبات التنمية المستدامة, وتقديم ذلك للمتخصصين وصُنَّاع القرار.