22 نوفمبر 2017 مـ / موافق 5 ربيع الأول, 1439 هـ


المرشح الفرحان يسقط اسمه من القائمة النهائية للإنتخابات دون أن يعرف السبب

alt

بيان الجهني – (أنحاء) : –

تفاجأ المرشح فؤاد الفرحان من إسقاط اسمه من القائمة النهائية للمرشحين للإنتخابات البلدية بجدة التي ظهرت اليوم، وأكد من خلال صفحته على تويتر أنه مازال يجهل السبب ويطالب القائمين على الانتخابات بمعرفته حتى يزول مكمن الغرابة، خصوصا أن أوراق ترشحه مكتملة ونظامية.

وكان الفرحان بدأ بمشاركة مع مجموعة من شباب جدة حملة “شباب جدة إلى المجلس البلدي”، بهدف إيصال شباب جدة إلى المجلس البلدي للقيام بعمل رقابي على الأمانة بأسلوب ذكي وغير مسبوق ومشاركة أهالي جدة بما يجري هناك- بحسب شعار الحملة.

وأوضح الفرحان أمس من خلال صفحته أن رسالة وصلت له مفادها “يجب خروج الفرحان من الحملة وإلا سيتم إسقاط إسمه” وهذا ما حصل بعد أن تم الترشيح.
يقول الفرحان “حملة شباب جدة إلى المجلس البلدي ستستمر”. ويضيف ” رغم استفحاش الفساد فيها عبر عقود ورغم كارثتيها ستبقى جدة مدينتنا التي تستحق أن يعمل لأجلها، وأنا متأكد أن أحد أعضاء اللجنة سيجيب إعلامي ما بتبرير معين يرونه مخرجا للموضوع ويقنع البعض ولكن تبقى الحقيقة المرة هي ما نعرفها جميعاً “.

“أخيراً، والله لا أشعر بأي ذرة من الأسى أو الحسافة على ما حصل بل العكس ” يقول ذلك الفرحان، الذي تفاعل معه عدد كبير من المتابعين في تويتر، ومنهم من طالب بعمل حملة مقاطعة حقيقية للإنتخابات البلدية، مكملة للحملة التي أستمرت خلال فترة تسجيل القيد والترشح.