20 نوفمبر 2017 مـ / موافق 3 ربيع الأول, 1439 هـ


كويتي يطلق موقعا لرصد وتحليل الحراك الفكري في الكويت والسعودية من خلال تغريدات تويتر

alt

بيان الجهني – (أنحاء) : –

“لو جمعنا كل ما يكتبه الكويتيين في تويتر وحللنا هذه البيانات لاستطعنا الاجابه على سؤال محدد: بماذا يفكر الكويتيون في هذه اللحظه” بهذه التغريدة أطلق عذبي المطيري موقع كويت ريدر والذي يهدف إلى  رصد الحراك الفكري والاجتماعي والسياسي في الكويت من خلال  تويتر، وبدأ الموقع بمتابعة 2000 مغرد من دولة الكويت، والآن يتابع أكثر من 145 ألف مغرد كويتي نشط.

ودشن بعدها المطيري النسخة السعودية من ذات الموقع، وقال في حديث مع صحيفة “أنحاء”، أنه لاحظ عدد المغردين السعوديين في تويتر ودرجة نشاطهم وتفاعلهم مع الاحداث السياسيه في الوطن العربي بشكل عام، فقرر ان يكون هناك نسخه سعوديه بمتابعة مئة الف مغرد سعودي.

يحتوي كلا الموقعين على تقسيمات توضح التغريدات الأعلى تداولا في تويتر كل 6 ساعات، وأيضا الصور والروابط والردود، ويوضح الموقع بأنه يقوم بمتابعة عدد معين من الحسابات، ويخزن في قاعدة البيانات كل تغريده يكتبها الحساب او موجهه له، وقد يحتوي على تغريدات خارج السعودية أو الكويت ولكن متداولة بينهم بشكل واضح.

وحول فائدة إستحداث هذا الموقع يقول المطيري “مع الوقت وزيادة عدد مستخدمين تويتر في الخليج، يمكن الإستفادة من الامكانيات التي يتم تحصيلها من هذا نوع من المعلومات المجموعة على مستويات مختلفة” ويضيف أيضا “يمكن الحصول على تقارير رأي عام دورية، لقراءة الحراك الإلكتروني في الخليج”.

ويعتقد المطيري بأن أكثر التغريدات المتداولة كما يرى، لها توجهات دينية وسياسية، فيقول “التغريدات الدينيه بشكل عام هي التي يتم تداولها بشكل اكبر بين المغردين، يأتي بعدها السياسيه في حالة وجود حدث او تصريح سياسي يثير انتباه المغردين،  ومن بعدها التغريدات الاجتماعيه غالبا في وجود حاله انسانيه يتم تداولها بشكل اكبر.”

وأخيرا يقول “اعمل حاليا على تطبيق للنظام للآيفون والاندرويد، ومن بعدها ان شاء الله سأحاول التوسع نحو دول اخرى.”