22 يناير 2017 مـ / موافق 24 ربيع الأولI, 1438 هـ


فراس بقنة يعيش يومه “أعمى” في “يومك معي” مجسدا معاناة فاقدي البصر (فيديو)

يوسف العبدالله – (أنحاء) :-

عاش الشاب السعودي فراس بقنة حياته في حلقته الرابعة من برنامجه على يوتيوب “يومك معي” كشخص أعمى، تطرق فيها إلى ما يواجهه كل من فقد بصره من معوقات بدءا من علاقته بالأشياء في منزله، وانتهاء بمحيطه الخارجي.

وبدأ فراس يومه كأعمى حين يستيقظ من نومه، متجها إلى دورة المياه، مجسدا دور المعاناة التي عاشها في تهيئة نفسه للخروج إلى الشارع لاستكمال التجربة، مستخدما عصا يمسكها بيده كانت هي عينه ودليله أثناء سيره.

وخاض فراس بقنة تجربتي الذهاب إلى المسجد، وعبور الشارع إلى الجهة الأخرى بمفرده، كاشفا عن تخوفه عندما توجه ليعبر أحد الطرق إلى الجهة الأخرى، وقال: “مستحيل في مجتمعنا أن تجد شخصا أعمى يعبر الشارع، أو أن يسير في الشارع بمفرده”.

وأرجع فراس السبب إلى أن الأعمى لا يثق أن الناس تتقيد بأنظمة المرور، متسائلا: “ماذا يضمن عند عبور الطريق ألا تقف سيارة على خط المشاة، أو أن تقطع إحدى السيارات الإشارة المرورية لتصطدم به”.

وفي ختام حلقته قال فراس: “الأعمى الحقيقي ليس شخصا فقد بصره، بل الأعمى الحقيقي هو شخص فقد بصيرته”.

حول الكاتب

3 تعليقات

إضافة تعليق