خالد المصلح يوضح مفهوم فتواه حول “جواز قبول المرأة هدية من رجل أجنبي”

أنحاء – متابعات :-

ردّ أستاذ الفقه بكلية الشريعة بجامعة القصيم الأستاذ الدكتور خالد المصلح على ما أُثير حول فتواه التي فُسرت بشكل خاطئ بإجازته “قبول المرأة هدية من رجل أجنبي”، مؤكداً أن ما جرى تداوله غير مطابق لما سُئل عنه.

وقال المصلح عبر حسابه في “تويتر” أمس (الخميس): “تداولت بعض المواقع الالكترونية والإخبارية سؤال نسبته إلي وهو حكم قبول المرأة الهدية من الرجل الأجنبي؟ وللتوضيح أن هذا العنوان للسؤال غير مطابق لما سئلت عنه؛ حيث كان السؤال عن حكم قبول هدية ابن العم، وهو ذو رحم؟ أما هدية الأجنبي فهي مظنة فتنة وتهمة”.

وكان الشيخ قد رد على سؤال متصلة خلال برنامج “يستفتونك” حول قبول المرأة الهدية من غير محارمها قائلاً: “الأصل إذا أُهدي الإنسان شيئًا أن يقبله ولا حرج في ذلك، إلاّ أن يكون موطن ريبة، كأن يجلب على المرأة كلامًا، ويوقعها في إشكال، أو أن يكون سببًا للمِنَّة”.

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here