أسرى أحوازيون يضربون عن الطعام احتجاجاً على استخدام الاحتلال المجرمين لإبتزازهم

دخل كافة الأسرى الأحوازيين في إضراب مفتوح عن الطعام داخل القسم الخامس في سجن شيبان الواقع في الأحواز العاصمة، احتجاجاً على استخدام الاحتلال الايراني المجرمين كأداة لإبتزاز والتضييق عليهم.

وكشفت مصادر المكتب الإعلامي لحركة النضال العربي لتحرير الأحواز أن كافة المعتقلين والأسرى السياسيين الأحوازيين، أكدوا على نيتهم في الاستمرار بالاضراب لحين تلبية مطالبهم.

ونوهت المصادر بأن مطالب المعتقلين الأحوازيين تتركز في ضرورة فصلهم عن المجرمين، وهم الذي تستخدمهم إدارة السجون من سلطات الاحتلال كأداة لترهيب معتقلي الأحواز تارة أو محاولة تشويه أفكار شباب والضغط عليهم وثنيهم عن القضية الأحوازية التي اعتقلوا من اجلها ولازالوا هم وعوائلهم يدفعون الثمن لها.

وحذرت المصادر من أن سلطات الاحتلال تستخدم المجرمين داخل المعتقلات والسجون في الأحواز ضمن مشروع مخابراتي خبيث كأدوات للضغط على الأسرى الأحوازيين ومحاولة ابعادهم عن القيم العربية الأحوازية ومبادئ القضية الأحوازية الوطنية.

وكشفت أن السجناء المجرمين يحصلون مقابل تنفيذ مخططات الاحتلال على أحكام مخففة نظير ممارسات أدوار خبيثة داخل السجون والمعتقلات.

وذكرت المصادر أن ما يسمى بمسؤول حفاظة سجن شيبان المجرم ” غلامبور” وهو مستوطن فارسي له علاقة مباشرة بجهاز مخابرات الاحتلال الفارسي، يعتبر العنصر الأساسي الذي يمارس الضغوط على الأسرى الأحوازيين حيث ينحاز للمجرمين دائما.

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here