أحمد القحص رئيس الاتحاد الدولي للإعلاميين العرب: اتحادنا في توحيد أقلام العرب

قال أحمد القحص رئيس الاتحاد الدولي للإعلاميين العرب إنه وبكل تأكيد إن الاتحاد الدولي للإعلاميين العرب يسعى لتوحيد الأقلام العربية تحت مظلةٍ واحدة، وكذلك لبناء جسور تواصل بينهم في كل أصقاع الأرض، لاسيما المغتربين في بلاد الغرب، فهؤلاء ونحن منهم يدفعهم الحنين لعروبتهم والسعي للتواصل معهم، وهو ما نسعى إليه بكل ما أُتينا من قوة.

وأضاف: لتوحيد الاقلام شأن كبير ورفعة عالية، نظرا لقوة الأقلام في زماننا هذا، والذي تضاهي في قوتها الآلات العسكرية، لأنها المحرك الحقيقي للعقول، ومن خلالها يستطيع صاحب القلم أن يوجه المتلقي التوجيه الحقيقي على كافة الصُعد، ولذلك نحن في الاتحاد سنسعى بمشيئة الله لتوحيدها.

وتابع: فالعرب يمتلكون كافة المقومات والإمكانيات التي تمكنهم من تحقيق كل ما يصبون إليه، فالفكر موجود بفضل الله، والثقافة كالشلال الهادر التي تجرف عقول الآخرين جرفا، لتُصحح لها المسار الفكري وترتقي بها في مصاف المثقفين، وهو أمر جلي وواضح لا يخفى على كل ذي لب.

فالأقلام العربية لابد أن يكون صريرها موجه للدفاع عن الحقوق الإعلامية العربية، ومدادها يكون في رسالتها الصادقة النبيلة، لأنها أقلام سُمع دويّها في جميع وسائل الإعلام، علاوة على أنها أثبتت وجودها منذ فجر الإعلام، وذلك لعدة نقاط، أولا أنها اقلام صادقة ولا تنسج الخيال، وثانيها المهنية والحرفية التي جعل الأنظار تلتفت إليها.

وثالث أمر وهو الوضوح والشفافية في جميع كتابتها، فهي لا تعرف التدليس والتلوّن ليقينهم أنها أمانة عظيمة، وهم أهلٌ للأمانة بإذن الله، ونحن من خلال الاتحاد نأمل بأن يتحقق هذا الأمر بتضافر الجهود الإعلامية، حتى نوصل رسالة للجميع بأن أقلامنا واحدة وهدفها واحد.. والله من وراء القصد.

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here