الإرهابي سفاح المسجدين بنيوزلندا يمثل أمام القضاء.. وهكذا خطط للجريمة منذ عامين | فيديو

مثل الإرهابي برينتون تارانت؛ المتورط في الهجوم على مسجدين في مدينة كرايست تشيرش النيوزيلندية أثناء صلاة الجمعة أمس، أمام محكمة بالمدينة اليوم (السبت) وسط إجراءات أمنية مشددة، حيث تم توجيه تهمة واحدة له بالقتل.

وظهر تارانت (28 عاما)، أمام قاضي مقاطعة “كرايست تشيرش” مرتديا سترة بيضاء خاصة بالمساجين، ومكبل اليدين، حيث سيظل في السجن حتى مثوله مجددا أمام المحكمة في 5 أبريل المقبل.

واعترف الإرهابي خلال التحقيقات بأنه ظل يخطط للهجوم لمدة عامين، وانتقل من أستراليا إلى نيوزيلندا للتخطيط والتدريب، لافتا إلى أنه اختار نيوزيلندا هدفا للهجوم بسبب صورتها كواحدة من أكثر الدول أمانا في العالم، وسرد تفاصيل الدوافع خلف عمليته في كتيب من 74 صفحة نشره على موقع إلكتروني.

وقال مايك بوش، مفوض الشرطة النيوزلندية، تعقيبا على توجيه تهمة واحدة فقط ضد تارانت بأن هناك المزيد يتم التحضير له.

يذكر أن قاعة المحكمة كانت مغلقة أمام العامة نظرا للمخاطر الأمنية العالية، في حين أمر القاضي بتمويه صور وجه المتهم خلال جلسات المحكمة.

وتارانت واحد من بين ثلاثة أشخاص اعتقلتهم الشرطة النيوزلندية على خلفية هذا الهجوم، حيث يبقى المشتبه بهما الآخران في عهدة الشرطة، في حين أن شخصا رابعا اعتقل أيضا ليفرج عنه في وقت لاحق بعد أن ثبت لدى الشرطة أنه مسلح مرخص كان واقفا في المنطقة وحاول مساعدة الشرطة.

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here