تورط الطاهي التركي نصرت صاحب “رشة الملح” في ديون بالمليارات

رغم النجاح الكبير الذي حققه مطعم الشيف التركي الشهير نصرت غوكجه، والذي اشتهر برشة الملح، وذاعت شهرته في القارات الست، إلا أن الأمور لم تعد كما كانت، وتراكمت الديون عليه.

ويواجه المطعم التركي الشهير مصاعب مالية جمة، بعد أن شهد حرص نجوم الرياضة والفن وحتى رؤساء الدول وملوكها، على دعوته لإعداد الطعام في حفلاتهم، أو تناولهم الوجبات الشهيرة اللذيذة في مطاعمه، حيث يتوقع أن تطلق الشركة المالكة عمليات بيع لسداد الديون المتراكمة بالمليارات.

وارتفعت ديون المجموعة الاستثمارية “دوغوس هولدينغ” التي تملك المطعم والتي يديرها رجل الأعمال فريت شيهينك إلى مستوى مقلق، وفقاً لـ “بلومبيرغ”، ووصلت إلى 17% خلال العام الماضي، أي 28.6 مليار ليرة (ما يعادل 5.2 مليار دولار).

وتخلصت المجموعة الاستثمارية من عدة فنادق العام الماضي، لإطفاء الديون، إلا أن الاتفاق الذي وقعته مع المؤسسات الدائنة، لا يغطي حتى نصف ديون الشركة، خاصة بعد انخفاض سعر صرف الليرة بصورة حادة مقابل العملات الأجنبية خلال السنة الماضية.