المسحل رجل المرحلة وبارقة الأمل

بدر بالعبيد
بدر بالعبيد

أعلن اتحاد الكره عن استقالة رئيسه المنتخب قصي الفواز ، وتم قبولها بعد عقد الجمعية العمومية بشكل رسمي، ووافقت الجمعية على فتح باب الترشح للرئاسة للفترة ٢٠١٩-٢٠٢٣م، من خلال المصادقة على تشكيل لجنة الإنتخابات برئاسة بندر الحميدان و ناصر الصقير رئيساً للجنة الإستئناف الإنتخابية، ننتظر فقط تحديد تاريخ استقبال الطلبات للمرشحين لتعلن بشكل رسمي، كثير أسماء تداولتها الساحة الإعلامية مؤخراً، أبرزها ومن أعلن بشكل رسمي، الشخصية الرياضية والقيمة والقامة الوطنية محمد المسحل، صاحب السيرة الرياضية المعروفة لجميع متابعين الشأن الرياضي، حيث بدأها لاعباً بنادي الاتفاق ثم عضوا بمجلس الإدارة فرئيساً لإدارة المنتخبات السعودية وأميناً عاماً للجنة الأولمبية العربية السعودية وعضواً بالمكتب التنفيذي بالمجلس الأولمبي الآسيوي.

عراب استراتيجية “سعودي 2022”

والتي أُقرت في مارس 2012م، عندما كان في رئاسة المنتخبات السعودية خلال فترة لم تتجاوز ال 18 شهرا ليتقدم بعدها باستقالته، هذه الاستراتيجية التي لم ترى النور للأسف ولم يُدرس مضمونها ولما تحمله من رؤية عميقة من شأنها النهوض بالرياضة السعودية بشكل مدروس ومبنى على أسس علمية وصحيحة مطعمة بخبرات ونماذج ناجحة من المدارس الإسبانية والإنجليزية من تمتلك سجل حافل بالنجاحات انذاك، ولكن لم تكمل إدارة المنتخبات اللاحقة ما أنتهت عنده إدارة المسحل وضربت به عرض الحائط وهاهي المنتخبات اليوم تدفع ثمن العمل الذي لا يستند على استراتيجيات واضحة وحوكمة لكافة جوانبه.!

كتبت في أكثر من منبر إعلامي على مستوى الخليج بأن هذه الشخصية تتطلبها المرحلة

الحالية للوقوف برياضة بلد عريق وكبير بلد يقود العالم العربي والإسلامي وله مكانته دولياً المملكة العربية السعودية حفظها الله وحفظ شعبها وولاة أمرها.

شرف عظيم خدمة هذا البلد وقادته وشعبه في أي مكان وبأي زمان فهنيئاً لمن وفق لذلك وبارك الله الجهود.

كُن بخير عزيزي القارئ حتى القاك بمضمار رياضي جديد ،،

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here